رئيس التحرير: إسلام عفيفى
النجوم يوتيوب

حسين كمال: الجمهور كان عايز يموتني بعد < المستحيل>


  هشام يحيى
12/6/2017 2:48:23 PM

خلال برنامج سهرة "شريعي"،كشف المخرج حسين كمال للموسيقار عمار الشريعي، إن الفشل الجماهيري الذي لحق بفيلم "المستحيل" كان سببًا في تغير مساره السينمائي نحو تقديم أفلام للجماهير، وحسب كلامه قال كمال:"بعد شهرين من عرض الفيلم في دور عرض الدرجة الأولى، شاهدت إفيشات الفيلم على إحدى دور العرض في السيدة زينب، لم استطع أن أمنع نفسي من الفرحة وقطعت تذكرة فورًا لمشاهدة الفيلم بين الجماهير، التي أعتبرها الشعب الذي أقدم له أفلامي، لكني وجدت كارثة، الجمهور قام بتكسير المقاعد وتمزيق الشاشة، ويسب ويصيح يطالب برأس مخرج الفيلم، الذي قدم لهم فيلمًا لم يفهموه!، انتابني حزن كبير، وأدركت إنني اسير في اتجاه سينمائي، ويجب أن لا أكون سعيدًا بمقالات النقاد الذين لا يتجاوز عددهم 17 ناقد"، وقاطعه عمار الشريعي بحثًا في كواليس "أبي فوق الشجرة" المحطة الأكثر جماهيرية في مشوار حسين كمال السينمائي،لم يخفي حسين كمال المشهور بـ"النرجسية" في أوساط السينمائيين،إنه لم يصدق نفسه إن نجم بشعبية "حليم" يكلمه على التليفون، ويحدد معه موعدًا، خاصة وإنه لا يحمل سابقة أعمال مبشرة جماهيريًا يمكن أن ترشحه للعمل معه، وفي اللقاء كانت المفاجأة التي لم يتوقعها، ترشيحه لإخراج فيلم "أبي فوق الشجرة"، وهنا يكشف كمال عن سر اختيار "حليم" له: "فوجئت إن اختياره لي لتقديم فيلم سينمائي استعراضي، مشروع مؤجل في مكتبه منذ شاهد في التليفزيون أوبريت (الدندورمة)، وضع اسمي في أجندته حتى يأتي الوقت المناسب، كان متحمسًا لي بدرجة كبيرة، على المقابل كان مجدي العمروسي يشكل جبهة ضدي، متخوفًا من فشل أفلامي السابقة تجاريًا، معترضًا على طلباتي الإنتاجية، ولم ينقذني منه إلا حماس حليم واقتناعه بي إخراجيًا، رغم إني اشترطت عليهم قبل توقيع العقد أن كل أغنية في الفيلم لابد أن تكون جاهزة في بيتي قبل تصوير المشهد بشهر تقريبًا، حتى أصنع لها الحالة السينمائية المناسبة لها، ولا تظهر (محشورة) في الفيلم، وأستطيع أن أقول بكل ثقة أن كل أغنية في فيلم (أبي فوق الشجرة) تعتبر فيديو كليب قبل أن يظهر هذا الفن الذي انتشر".

اللينك: https://www.youtube.com/watch?v=XA4D62VxXKY

عدد المشاهدات 51

الكلمات المتعلقة :