رئيس التحرير: إسلام عفيفى
سينما

الحداد مستمر في منزل الساحر


  شريهان نبيل
11/26/2016 1:41:56 PM

لازال الحزن يخيم علي الوسط الفني بعد وفاة الساحر محمود عبد العزيز، ومنزله أصبح رمزاً للحداد في الوسط الفني، حيث مازال أبنائه في حالة من الحزن ومتوقفين عن العمل، بينما المقربين من الأسرة في حالة من عدم التصديق لرحيل هذه القامة الفنية.. في السطور التالية نستعرض الحالة النفسية لأسرة الساحر خلال الأيام الماضية.. 
بعد دفن الفنان محمود عبد العزبز مباشرة لم يتحمل ابنه الأكبر – محمد – الصدمة وأصيب بحالة اغماء وارتفاع في ضغط الدم، كما تم نقله إلى مستشفى الشرطة بالإسكندرية، وبعد إستقرار حالته الصحية خرج من المستشفى برفقة أصدقائه منتقلا إلى القاهرة، محمد كان الأقرب إلى والده، لذلك فهو الأكثر تأثراً، حيث لازال حبيس المنزل رغم مرور أسبوع من وفاة والده.
كريم - الابن الأصغر - قام بتأجيل تصوير مسلسله "شقة فيصل"، حيث يتبقى له 20 مشهد، ليتم تصويرهم بداية الشهر المقبل، وليبدأ فريق العمل مرحلة المونتاج، في إنتظار تصوير مشاهد كريم، ولم يستقر حتى الآن صناع العمل على موعد محدد لعرض المسلسل، "شقة فيصل" بطولة آيتن عامر، صلاح عبد الله، نسرين أمين، أحمد فتحي، وهو من تأليف محمد صلاح العزب، وإخراج شيرين عادل.
 
أقل واجب
اتفق كلا من كريم ومحمد على ختم القرأن سوياً رحمة على الراحل، وذلك أكثر من مرة، وشاركهما في الأمر عدد من الأصدقاء والأقارب، حيث أعتبروا أنه "أقل واجب يقدم على روح الراحل"، خاصة أن منزل الأسرة يمتلئ يومياً بالأصدقاء والأقارب.


الأب الروحي
نشاط محمد الإنتاجي مستمر، حيث عاد فريق عمل مسلسل "الأب الروحي" للتصوير، خاصة وأن المنتج ريمون مقار – شريك محمد محمود عبد العزيز في الإنتاج -  يقوم بنفسه بمتابعة التصوير، وذلك بعد أجازة أستمرت 3 أيام فقط حداداً على الفنان الراحل، لكن الشركة المنتجة ملتزمة بمواعيد لتسليم العمل للقنوات الفضائية. 
مسلسل "الأب الروحي" تدور أحداثه في 60 حلقة، وهو من بطولة محمود حميدة وسوسن بدر وأحمد عبد العزيز وأحمد فلوكس ومي سليم ومحمود الجندي وإيهاب فهمي وأحمد راتب وسناء شافع وميريهان حسين، وعدد كبير من الوجوه الشابة  منهم حسني شتا وكارولين عزمي ورزان الغابة وعمر الشناوي، وهو من تأليف هاني سرحان وإخراج بيتر ميمي.
تكريمات
رضا فرحات، محافظ الإسكندرية، أعلن أن اسم الراحل سيطلق على أحد شوارع مدينة الإسكندرية تكريما له ولمشواره الفني، خاصة بعد الجنازة الكبيرة التي شهدتها المدينة في وداع الراحل.
كما طلب د. أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، من المحافظ أن يطلق اسم محمود عبد العزيز على أحد المسارح بالمدينة.
الأمر لم يقتصر فقط على محافظة الإسكندرية، بل قام محافظ الجيزة اللواء كمال الدالي بالإتصال بعائلة الساحر لإبلاغهم أن اسم الراحل سيطلق على أحد شوارع المحافظة.
عودة للعمل
أما زوجته الإعلامية بوسي شلبي أكدت أنها أصبحت بحالة جيدة وتخطت أحزانها، خاصة أنها أرتبطت مع الراحل بقصة حب شهيرة، وتستعد بوسي حاليا للعودة إلى التقديم البرامجي بجلسات عمل مكثفة من أجل تصوير حلقات جديدة من برنامجها "أحلى النجوم" الذي يذاع على قناة "النهار"، والذي توقف خلال فترة علاج محمود عبد العزيز، وحتى بعد وفاته بأسبوع.
كذلك قررت بوسي السفر إلى مهرجان دبي السينمائي، الذي تقام دورته الثالثة عشر في الفترة من 7 إلى 14 من ديسمبر، وتقوم بوسي الآن بقراءة كل المعلومات عن الأفلام المشاركة للمهرجان، كما تقوم بمتابعة أعمال النجوم المشاركين والمكرمين، فريق عمل البرنامج متواجد معها بشكل مستمر، وعلى رأسهم المصور سمير فقيه.
بوسي قالت عن الراحل: "كان حلم حياتي  الذي أصبح حقيقة،‏ وأحسد نفسي عليه، وأنا كنت أعرف محمود منذ طفولتي، لأنه كان صديقا شخصيا لأختي ولعائلتي، وأحببته وحلمت بالزواج منه، وأحمد الله أن حلمي تحقق".

عدد المشاهدات 4913

الكلمات المتعلقة :

تعليقات القرّاء