النجوم يوتيوب

في الذكري الـ 42

أكاذيب تاريخية طاردت أم كلثوم


  هشام يحيى
2/1/2018 10:51:54 AM




42 عامًا على الرحيل، ومازال بعض الهواة يروجوا الأكاذيب حول كوكب الشرق السيدة "أم كلثوم"، معتمدين على ما يكتب على مواقع التواصل الاجتماعي من أكاذيب ومعلومات مغلوطة، من نوعية إن كوكب الشرق السيدة "أم كلثوم" كان لها يد في الحادث الغامض الذي راحت ضحيته المطربة الرائعة "اسمهان" والذي تردد كثيرًا بعد الحادث في الصحافة وكواليس الحياة الفنية في مصر عن تورطها في علاقات مشبوهة مع أكثر من جهاز مخابرات، وللأسف تورط الفنان الكبير فريد الأطرش في حوار مع الإذاعة السورية هاجم فيه كوكب الشرق، بسبب رفضها التعاون الفني معه، والقى بالإسباب إنها تحمل كره تاريخي لشقيقته اسمهان، ولم تتوقف الأكاذيب عند هذا النوع من الشائعات، خرج البعض في جلسات النميمة سارحًا بخياله إن "الست" قبل الظهور على المسرح، لابد من الجلوس في حجرة مغلقة، ويوضع أمامها "الحشيش" لتشم دخانه، للدخول في حالة من "السلطنة"



وهو ما ينفيه كل من إقتربوا منها وتعاونوا معها فنيًا، أذكر في حوار مع الملحن الكبير رياض السنباطي في تليفزيون الكويت قال:" فوجئت وأنا اجلس بجوارها في سيارتها في طريقنا للحفلة، إنها قامت بقراءة القران الكريم، وأخذت في الدعاء حتى يوفقها ربنا سبحانه وتعالى، وفي موقف أخر حكى الملحن بليغ حمدي إنها خلف الستارة تساهم في تضبيط الالات الموسيقية مع العازفين، وتكون في حالة توتر رهيبة، من لقاء الجمهور، وبعيدًا عن هذا مانسب مؤخرًا على لسان الكاتب الكبير محفوظ عبد الرحمن بعد رحيله، وتم تكذيبه من زوجته الفنانة الكبيرة سميرة عبد العزيز إن المهندس محمد






الدسوقي هو ابن ام كلثوم السري وليس ابن شقيقتها، وهو ما تداولته وسائل الإعلام، هو العبث، والحماقة، ومحاولة تشويه قطعة غالية من مصر، ومن أكثر الأكاذيب التي كانت تطاردها والغريب إنها كانت تسبب لها (السعادة) تهمة (البخل الشديد). ولهذه التهمة قصة.. في احد المرات ذهب اليها أحد أعضاء فرقتها يطلب منها سلفة بحجة إن أبنه مريض في البيت ويحتاج علاج، لكنها رفضت أن تمنحه السلفة وطردته من البيت، خرج الرجل من عندها وذهب الى مكتب صديقها الكاتب مصطفى أمين يشتكي له من صديقته، مما جعل مصطفى أمين ينفعل ويغضب ويتعاطف مع الرجل وكتب


 
 مقالًا يهاجمها بعنوان "أم أسرائيل" يتندر بالواقعة وبخلها، وهو يتخيل إنها سوف تغضب ولكنه فوجئ إنها سعيدة بالمقال وطلبت منه أن يكتب عنها كثيرًا من هذه النوعية من المقالات، وأمام دهشته كشفت له السر، إن هذا الرجل الذي ذهب إليها من أجل "السلفة" معروف عنه بين أعضاء الفرقة إنه يلعب "القمار" لو كانت اعطته المال كان سيذهب به إلى موائد القمار التي يرتادها يوميًا، لكنها بمجرد أن ذهب من أمامها اتصلت بزوجته واطمئنت
  بنفسها على أبنه، وبعد أن تأكدت إنه مريض أرسلت لزوجته أجر الطبيب وسعر الدواء وكل مستلزمات علاج الطفل، وسعادتها بالمقال إنه سوف يساهم أن يبعد عنها المستغلين، وتظل أكذوبة الشيوعين واليسار المصري إن أغاني أم كلثوم أحد أسباب هزيمة مصر في 5 يونيو، من الأكاذيب التاريخية المثيرة للشفقة.
 

عدد المشاهدات 739

الكلمات المتعلقة :